عجائب الخرطوم السبعة (منقول من منتدى النيمة شمبات )

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

عجائب الخرطوم السبعة (منقول من منتدى النيمة شمبات )

مُساهمة  bushra mubark في الأحد أبريل 19, 2009 5:46 pm


--------------------------------------------------------------------------------

إستئجار (نائحات) في المآتم هي إحدى ظواهر عديدة اجتاحت المجتمع
السوداني الذي تسارعت فيه عجلة التغيير في السنين الأخيرة.
هذه الظاهرة تناولها بطرافة ; كتاب (عجائب الخرطوم السبع):

لفت نظري قبل ثلاثة أسابيع في منزل ضخم واسع بوسط محافظة الخرطوم
حيث ذهبنا لتعزية صديق في والده, لفت انتباهي مرور إمرأتين في حالة
بكاء وعويل وهما تدوران حول المبنى الداخلي وبالتفرس في وجهيهما
وسحنتيهما أيقنت أنهما ليستا من أقارب المرحوم، ولا حتى من معارفه,
ولما اشتد بي (الشمار) سألت أحد أقارب المرحوم من الشباب عنهما
فقال لي: ديل يا عمو (بكايات) يعني ببكن بالقروش، المستطيع
يأجرهن طوال أيام المأتم والعاجز يكتفي باليوم الأول فقط!!
لاحظ العاجز دي..

تحضر النائحة إلى منزل العزاء وتطلب الـسي في ، أي السيرة
الذاتية للميت من زوجته أو ابنته الكبرى:

العمر: 70 عاما.
المهنة: ضابط معاش وله وكالة سفر وسياحة.
المستوى التعليمي: دبلوم الحربية زائدا بعض الكورسات في الترجمة
والحاسوب.
أسماء أكبر الأبناء والبنات: فيصل, أحلام, رابحة, عواطف.
هل قام بأي عمل بطولي: نعم, محاولة انقلابية فشلت في فترة
الرئيس نميري.


تأخذ النائحة المعلومات وتعقد اجتماعا عاجلا بزميلاتها وبعد
التداول يخرجن للملأ وهن يرددن: الليلة ياب دقنا دايرة وخدودا
نايرة وقدرتن فايرة وشيكاتن طايرة- كتلنا فيك الليلة يا أبو أحلام
يا الشالوك للصالح العام وحكموا عليك بالإعدام – ما دايم إلا الله
وووووووووووووووووب وأحييييييييا.. الليلة يا السايقالكراون
يا أب مدفعا هاون وينك لينا؟ أوروروووووووووووك.. وهنا يهج
البيت ويفور بالعويل والنواح وتميل النائحة يسارا ثم تنحني ضاغطة
بيدها اليسرى على أنفها ثم تنظر إلى ابنته الكبرى نظرة ذات فحوى
ولسان حالها يقول: لقيتيني كيف؟ وتواصل في الوصف وتعديد مآثر
الفقيد: الليلة يا الساكن ديم لطفي أب كلمة تشفي الما متزوج عرض
زايلة وخربانة (يعني مازول دنيا) ، البجيك بتجبرو والواقع بتشيلو
يا السايق الباجيرو.. مو دار عمار فقدتك السكرتيرة والطربيزة
المستديرة والمرسيدس الخنزيرة خليتنا لمنو ياخووووووووووي
يي يي يييي إهيء ؟! لاحظ العربة قبل دقائق كانت كراون!

بعد ذلك تذهب النائحات إلى غرفة قصية حيث يؤتى لهن بالثريد
والإدام والزواحف والبارد والساخن وعند الإنتهاء من هذه
المأدبة تنقد البنت الكبيرة النائحات مبلغ 300 ألف جنيه وتقول
لهن همسا: ضروري حضوركن بكرة المغرب عشان ناس السعودية
والبلد جايين.. كويس؟ !!!!

( وصلتني هذه الرسالة في إيميلي من إحدي صديقاتي )

وعجبي !! حتى المشاعر الإنسانية أصبحت تباع وتشترى !!

الرجوع الى المقدمة

bushra mubark
Admin

عدد المساهمات : 1265
تاريخ التسجيل : 20/11/2008
الموقع : المانيا بون

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى