المالية تعيد الضرائب علي المغتربين والجهاز يحذر ويطالب بإعادة النظر

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

المالية تعيد الضرائب علي المغتربين والجهاز يحذر ويطالب بإعادة النظر

مُساهمة  mawda sideeg في الأحد يناير 19, 2014 2:59 pm

أعادت وزارة المالية الاتحادية منذ مطلع يناير الجاري إعادة فرض ضريبة للمغتربين لشريحة الموظفين والعمال رغم صدور إعفاء جمهوري بحقها منذ 2005م الأمر الذي أثار ردود أفعال غاضبة في أوساط المغتربين.وقال الدكتور كرار التهامي الأمين العام لجهاز تنظيم شئون السودانيين بالخارج فى تصريح صحفي إن قرار فرض الضريبة علي الشرائح التي تم إعفاؤها من رئيس الجمهورية لم نستشار فيه إطلاقاً ورفضناه منذ الوهلة الأوليوأرسلنا مذكرة إلي البرلمان ووزارة المالية ومجلس الوزراء بخصوص الضرر الكبير الذي سيحدث من هذا القرار غير المدروس ومازلنا في طور مواجهته من الأجهزة المختصة ونعتقد بأن الحسابات التي تم بموجبها إصدار هذا القرار غير صحيحة ومغلوطة ، وأضاف أن فرض هذه الضرائب تتناقض مع دعوة السيد رئيس الجمهورية للوصول إلي مرحلة صفرية بالنسبة لضرائب المغتربين ولقد طلبنا من السيد وزير المالية الجديد إعادة النظر في هذا القرار والاتفاق معنا علي إيجابية نمنح بموجبها حوافز للمغتربين في مختلف المجالات حتى تكون حافزاً لهم للعودة بمدخراتهم واصفاً فرض الضرائب بالفكرة العاجزة والضعيفة .وقال التهامي إن جهاز تنظيم السودانيين العاملين بالخارج أجتهد لتهيئة بيئة هجرية أفضل من ما كانت علية واجتهدنا نحو إعفاء جميع الرسوم التي لها قيمة اقتصادية وأستبدل ذلك بعلاقة قوية ومنتجة بين المغتربين والمجتمع لاستقطاب قدراته واستثماراته وإمكاناته الموجودة إن قلت او كثرت وهذا ما توجهنا نحوه لاستثمار الهجرة بشكل إيجابي وربطها بالتنمية فالمغترب ليس له ملاذ غير وطنه مها طال به الأمد والوطن لا يمكن أن يستغني عن هذه القدرات التي اكتسبها المغترب عبر التعليم والتدريب وهذه المعادلة تحتاج الي تفكير موزون من منظور اقتصادي وفكرة الضرائب المباشرة فكرة تقليدية ونمطية وضعيفة وساذجة وليس لها مردود كبير والمكسب الكبير أن يحول الناس اموالهم طواعية وعلي الدول أن توجد مواعين للناس تستوعب إمكاناتهم الصغيرة لتصبح كبيرة وإعادة دمجهم في الاقتصاد المحلي وإتاحة الفرصة لهم في مجالات التعليم والصحة هذا الدافع يجعل المغترب يعود إلي وطنه بما لدية من إمكانات.وأشار التهامي إلي أن الجهاز يطرح الرؤية السليمة فهو المعني بشؤون الهجرة واقتصادها ومشاكلها والجهة الفنية المسئولة عن الهجرة وإقتصاداتها والجهاز يعتبر مستشار الدولة في هذا الشأن وفرض الضرائب لاياتي بالعائد الذي ينشده وزير المالية فالعائد منها لا يتجاوز السبعة أو ثمانية ملايين دولار سنوياً فهي لا تستحق كل هذا العناء والجهد لجباية هذا المبلغ فالفكرة الآن تقوم علي الكسب الأكبر المتمثل في تحويلات المغتربين وهذه تأتي طوعية إذا أتيحت القنوات السليمة والحوافز المجدية والموضوعية للمغتربين مثلا تحويلات الأشقاء المغتربين المصريين بحسب تقدير البنك الدولي سبعة مليار دولار ألان بلغت بسياسة معينة عكفت عليها الحكومة المصرية وصلت الي واحد وعشرين مليار دولار عبر المصارف ونحن وصلنا في العام 2008م الي أربعة مليارات وانحصرت لتدني سعر الصرف وعدم وجود اهتمام لاستثمارات المغتربين وعدم وجود اهتمام بقضايا التعليم التي أدت الي هدر أموال كبيره جدا للخارج بالإضافة إلي انعدام الثقة للنظام المصرفي فى هذه السياسات غير الموجودة في وزارة المالية وغيرها. وفي 29ديسمبر2013م وجه رئيس الجمهورية المشير عمر حسن احمد البشير البنك المركزي بإفراد سياسة خاصة للسودانيين العاملين بالخارج تمكنهم من تحويل مدخراتهم للبلاد.ودعا البشير خلال لقائه عبد الرحمن حسن عبد الرحمن محافظ البنك المركزي بالقصر الجمهوري الي تمكن المصارف من القيام بدورها في تعزيز الإنتاج عبر حشد الموارد وتسجيل إجراءات المستثمرين من خلال حرية انتقال رؤوس أموالهم وإرباحهم وفقاً لقانون الاستثمار .وكشف التهامي عن عزمه زيارة الجالية السودانية فى قطر لتسويه بعض الخلافات القليلة ومعالجة كثير من القضايا العالقة وتنشيط الجالية في المجال الثقافي والتعليمي وضبط النص القانوني لأداره الجالية وتشجيع أبناء الجالية علي اختلاف توجيهاتهم للعيش بكرامة وعزه وان يكونوا سفراء للسودان يمثلونه بوجه مشرق يليق بسمعة ومكانة هذا الوطن .ووصف الامين العام لجهاز المغتربين الجالية السودانية في دولة قطر بأنها نموذج لروح الوطنية بين الجاليات حتى الاختلاف السياسي يتم في إطار ديمقراطي وقد سعدنا بتكوين الجالية في شكلها الأخير ونحرص علي استمرارها علي هذا النمط الذي يضع الوطن في مقدمه اهتمامات الجالية فالوجود السوداني في قطر متميز جداً ويعزز روح التفاعل مع الدولة المضيفة ويجسد مفهوم الشراكة المجتمعية بين مختلف شرائح الجالية وفقا للدبلوماسية الشعبية التي يمتلكها المغترب السوداني في وطنه الثاني قطر .

mawda sideeg

عدد المساهمات : 348
تاريخ التسجيل : 31/10/2012

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى