القراية أم دق زمان !!والقراية بالافلام الان !!

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

القراية أم دق زمان !!والقراية بالافلام الان !!

مُساهمة  bushra mubark في الثلاثاء فبراير 02, 2010 3:24 pm


لاحظت أن أبنتى إسراء بشرى مبارك التى تدرس فى كلية (josif champrlain)تمهيداً لدخول الجامعة لاحظت أنها كل يوم أثنين وعندما أعود من صلاه العشاء أجدها تجلس فى الغرفة الخاصة بى فى الصالون على الكمبيوتر الخاص بى وتترك اللاب توب الخاص بها وتتابع فلماً أجنبياً وخلال الفترة التى تتابع فها الفلم أقوم بأداء مهام أخرى وإتصالات تلفونية وعندما ينتهى الفلم تغلق الصفحة وتطلع الطابق العلوى لغرفتها وأواصل برنامجى دون أن أسالها عن موضوع الفلم ولكن عندما تكرر الامر وأعلم أنها لاتضيع وقتها من غير قراية لانها من نوعية الناس (الكبكابات) وتركز بشده على القراية والمراجعة كل الوقت عكس أحمد تماماً!! عندما تكرر موضوع الفلم ومن باب (الشمار والخبار والمتابعة للدورس ) سألتها لماذا يا إسراء تتركى دراستك وتتابعى الافلام ؟؟ فذكرت لى أن الفلم الذى تتابعة هو درس مقرر تكتبة لنا معلمة اللغة الانجليزية وتختارة بعناية من النت وتسألنا عن الفلم فى الحصة الخاصة بالافلام كل يوم ثلاثاء وطبعاً هى إنجليزية والماده إنجليزى !! فقلت لها لعلك تفهمى من الفلم وتجاوبى فقالت لى أنا من ضمن خمسة فى القاعة أكثر الطلبة مشاركة !! وهنا عادت بى الذاكرة فى نفس عمر إسراء أو يقل عندما كنا ممتحنين من المتوسطة للعالى فى العام 1974م ونحن فى الكباشى المتوسطة وأخذنا الاستاذ الفذ جعفر أستاذ اللغة الانجليزية لحضور فلم (جين إير ) فى سينما النيل الازرق وكان الفلم هو المقرر للادب الانجليزى وكتاب جين إير ولكن لان مستوى الفصل كان تعبان ووقتها كنا لاول مره ندخل سينما وكمان النيل الازرق أنبهرنا صراحة رغم أننى كنت من الفاهمين بنسبة 80% ولكن كان العدد الاكبر نسبة فهمهم لاتتعدى 20% ومنهم من هو أقل بذلك بسبب التركيز فى الببسى وترك الفلم !! ولاشك أن الاستاذ جعفر كان طيباً ورحيماً بنا ولكن من طفّش الناس من الانجليزى هو الاستاذ هاشم سامحة الله لانه كان يجلدنا بسوطين عنج مدبلات فى الغلطة الواحده فى الاسبلنغ!! ولو علم اليوم أن الحكاية أصبحت بالنت والافلام لحفظ السياط للابل والماشية ولكن !!!. مرق 90% من طلبة الكباشى لا إنجليزى ولا رياضيات ولو لا إجتهاد بعضهم لكانوا عاله على المجتمع ولكن كانت الدنيا بخير فساهموا فى المجتمع بصورة رائعة لانهم كانوا معادن ممتازة من البشر لم يجدوا المعلمين الذين يفهمونهم فى ظل الاستقطاب الحاد فى مدرسة الكدرو الوسطى والتى كانت تأخذ صفوة الطلبة المبرزين ويأتها المعلمين المشهورين حيث السكن للطالب والمعلم متزوجاً أم عذابى .

bushra mubark
Admin

عدد المساهمات : 1265
تاريخ التسجيل : 20/11/2008
الموقع : المانيا بون

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى