المغتربون : قرارات وتوجيهات النائب الاول لرئيس الجمهورية تمثل 80 % من طموحاتنا

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

المغتربون : قرارات وتوجيهات النائب الاول لرئيس الجمهورية تمثل 80 % من طموحاتنا

مُساهمة  mawda sideeg في الأحد أغسطس 31, 2014 10:53 am

وجدت القرارات والتوجيهات التى اصدرها النائب الاول لرئيس الجمهورية الفريق أول الركن بكرى حسن صالح اثناء مخاطبته فاتحة المؤتمر العام السادس للسودانيين بالخارج الذي نظمه جهاز تنظيم شون السودانيين بالخارج بقاعة الصداقة بالخرطوم فى الفترة من التاسع عشر وحتى الحادى والعشرين من اغسطس الجارى تحت شعار ( المغتربون سفراء الوطن وبناة النهضة )، وجدت قبولاً كبيراً فى اوساط المغتربين ووصفوها بأنها تلخيص مبكر لمجمل مداولات المؤتمر ، كما انها جاءت ملبيةً لطموحاتهم بنسبة 80 % .

( واحة المغتربين ) اجري استطلاعاً واسعاً وسط المغتربين لمعرفة صدى تلك القرارات والتوجيهات فى نفوسهم وماذا تعنى لهم بالمقارنة مع جملة الاشكالات المختلفة التى تواجههم فى المهجر فكانت هذه الحصيلة :

ابو نورة : غيرنا احوج لكل خدمة تقدمها الدولة
ابراهيم الحاج : قرار التحويلات قرار استراتيجى وسينهى السوق الاسود اذا تم تطبيقه
التقينا فى البداية الاستاذ ابراهيم عباس الحاج وهو مشارك من جمهورية الكونغو ( زائير سابقاً ) واوضح ان القرارات تمثل نسبة 70 % من مشاكل المغتربين وطالما انجزت هذه النسبة اذن المؤتمر ناجح بنسبة 100 % ، اما فيما يتعلق بالتوجيه المعنى باستلام المغتربين تحويلاتهم بالعملة الصعبة فهذا قرار استراتيجى وقرار دولة فيه مصلحة عامة وليس قرار يخص فئة محددة وتكمن استراتيجية القرار فى انه يسهم اسهاماً كبيراً فى انهاء السوق الاسود ، واذا تم تطبيق هذا التوجيه فى ظرف ستة شهور سينتهى السوق الاسود الى غير رجعة ، اما القرارات الاخرى فهى قرارات صائبة ومميزة جداً .
اما الدكتور صلاح عباس ابونورة من لندن فقد اوضح ان المؤتمر كان ناجحاً بكل المقاييس وحقق اهم انجازات بالنسبة لمغتربى الخليج والسعودية وهم شريحة تستحق وكنت اتمنى وضع توصية بتسهيلات ما بعد المعاش لمغتربى الخليج ، وتكريم الشيخ الدكتور ابراهيم الطيب الريح كانت لفتة بارعة من المؤتمر .
اما بالنسبة لنا نحن فى اوروبا عموماً ليس لدينا المشاكل التى يواجهها اخواننا المغتربين فى الخليج والسعودية وبقية الدول الاخرى خاصة فى المسائل المالية ، وانا شخصياً ارى ان السودانيين فى اوروبا منوط بهم ان يدعموا مواطن الضعف فى قضايا المغتربين لان غيرنا يحتاجون اكثر منا لان السودانيين فى اوروبا وامريكا ليس لديهم مشاكل كغيرهم ، ولكن تبقى الغاية المشتركة فقط فى فتح مجالات الاستثمار وتسهيل اجراءاته من قبل الدولة خاصة فى القطاع الطبى والهندسى والتعليمي اذ يمكنهم الاستثمار فى هذه المجالات بما يحقق الفائدة القصوى من خبراتهم ختى ولو فى فترات اجازاتهم ، اما بالنسبة لقضايا ومشاكل التعليم بالنسبة لنا فى اوروبا فهى محلولة بالنسبة لنا تلقائياً بمدارس السبت التى تقدم كورسات لابنائنا فى اللغة العربية والتربية الاسلامية ، وفيما يعنى بالتعليم العالى فان الابنا يأتون مباشرة للدراسة على النفقة الخاصة ، وخاصة الطب .
صفية سعيد ومنصورة موسى مشاركتان تقيمان فى تشاد منذ الميلاد اتفقتا فى حديثهما على ان المؤتمر كان ناجحاً وان قرارات السيد النائب الاول للرئيس كانت بمثابة الكسب الكبير للمغتربين خاصة فيما يتعلق بمسالة الاوراق الثبوتية لبعض المغتربين وابنائهم فى دول محددة مثل ليبيا وتشاد ذاكرة ان ابناءهم يعانون من عدم امتلاكهم للاوراق الثبوتية السودانية لانهم مولودين فى تشاد ويحملون اوراقاً ثبوتية تشادية وحينما ياتون الى السودان يأتون كاجانب وتتم معاملتهم معاملة الاجانب ، واعربتا عن املهما فى ان تتم معالجة الامر من قبل وزارة الداخلية فى اقرب وقت ممكن .
اما الدكتور يوسف محمد الطاهر ، رئيس الجالية السودانية فى باكستان فقد اوضح ان الجالية لاول مرة تشارك فى المؤتمر قائلاً : وجدنا كل المحاور التى نريدها قد تم طرحها ونرجو التنفيذ ، وفيما يتعلق بالتحويلات المالية قال الطاهر ان هذا اكبر معضلة نعانى منها نحن السودانيين فى باكستان خاصة الطلاب فتتم كل تحويلات باليد لانه لا يوجد فرع لبنك سودانى فى باكستان ولا فرع لاى بنك باكستانى فى السودان وطرحنا هذه القضية على عدد من المسئولين الذين زارونا فى فترات سابقة من حكومة السودان ووضحنا معاناتنا ولكن دون جدوى .

mawda sideeg

عدد المساهمات : 348
تاريخ التسجيل : 31/10/2012

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى